أغرب 3 وظائف في دورة الألعاب الاولمبية ريو 2016
أغرب 3 وظائف في دورة الألعاب الاولمبية ريو 2016

نشرت صحيفة انجليزية شهيرة تقرير قامت بالتحدث في هذا التقرير عن أغرب الوظائف التي كانت في اولمبياد ريو دي جانيرو 2016 في البرازيل واستعرضت الصحيفة بعضاً من هذه الوظائف الغريبة، وقد قالت الصحيفة الانجليزية لننس لبعض اللحظات معظم نجوم دورة الالعاب الاولمبية ريو 2016.

ولنفكر قليلاً في هذه الوظائف الغريبة والتي كانت موجودة في خلال دورة الالعاب الاولمبية في البرازيل، فهذه الوظائف من الممكن ان تجعل دورة الالعاب الاولمبية أكثر سلاسة وسهولة، واضافت الصحيفة الانجليزية ان من بين الأمور الغريبة في خلال دورة الالعاب الاولمبية في ريو دي جانيرو سوف نذكر أغرب 3 وظائف في دورة الالعاب الاولمبية ريو 2016.

أغرب 3 وظائف في دورة الألعاب الاولمبية ريو 2016

  • الوظيفة الأولى المنقذ، والذي تم تعيينه في الدورة الاولمبية لمنافسات السباحة وقد علقت الصحيفة على هذه الوظيفة وقالت ان تواجد هذا الشخص لإنقاذ او لحراسة افضل السباحين في العالم هذا الأمر اثار سخرية كبيرة لمستخدمي الانترنت في خلال الفترة الماضية.
  • الوظيفة الثانية الغواص، والذي يتواجد ضمن العاملين في الدورة الأولمبية ليضمن سلامة كل رياضيي دورة ريو، واشارت الصحيفة على ان الغواص اثبت بالفعل استعداده للقيام بأي عمل حيث انه قد تم استدعائه لإصلاح بعض الكاميرات المتواجدة في حمام السباحة وايضاً لانتشال قرط لؤلؤ لاحدي السباحات الأمريكيات.
  • الوظيفة الثالثة مساعد الدراجين للركوب على دراجاتهم، وقد شبهت هذه الصحيفة الفريق الخاص بتثبيت الدراجين على دراجاتهم كأنهم والدين حريصين على تعليم ابنائهم ركوب الدراجة للمرة الأولي.

وفي ختام التقرير تحدثت الصحيفة عن بعض الوظائف الغريبة التي لم يجدوا لها اسم رسمي حتى الأن مثل وظيفة ارشاد الرياضيين الى اتجاههم الصحيح وغيرها من الوظائف.